معرض صنع في سورية يشهد في يومه العاشر حركة تسويقية لافتة.-
2017-12-19 11:20:55

حقق معرض صنع في سورية في اليوم العاشر لانطلاقته في العاصمة العراقية بغداد طفرة نوعية في حركة تسويق بضائعه وإبرام عقود تصدير لاحقة إلى الأسواق العراقية.

وأكد (محمد السواح) رئيس اتحاد المصدرين السوريين في تصريح خاص له اليوم أن حركة التسويق تجاوزت 25 ألف فاتورة هذا اليوم وهذا مؤشر مبكر على ان المعرض حقق نجاحاً لافتاً بين الجمهور العراقي.

وقال السواح: إن "الانقطاع النسبي للبضائع السورية عن الأسواق العراقية طوال سنوات بسبب الأعمال الإرهابية على طريق الشحن البري لم يضعف من إقبال المستهلك العراقي على المنتجات السورية بل زاده إقبالاً عليها الأمر الذي يدفعنا إلى البحث عن وسائل أخرى لإبقاء المنتج السوري بين أيدي العراقيين".

من جانبه أشار الطبيب (محمد زامل الساعدي) الذي كان يزور المعرض في تصريح مماثل إلى أن عودة الصناعات السورية إلى السوق العراقية علامة إيجابية عالية المعنى على انتصار سورية على قوى الإرهاب والقتل والتكفير.

ودعا الساعدي إلى افتتاح معرض للأدوية والمنتجات الصيدلانية السورية في بغداد ذلك أن تلك الأدوية تحظى بعناية الطبيب والمريض على حد سواء وخاصةً أن الأسواق العراقية تعج بأدوية لا تعالج مصاباً ولا تشفي مريضاً وتحمل أسماء وهمية لشركات لا وجود لها.

وكان المعرض الذي يقام على أرض معرض بغداد الدولي تصاعدت حركته التسويقية أول من أمس بشكل غير مسبوق مع وصول شحنات جديدة من بضائع الصناعات النسيجية والغذائية والهندسية والصحية والتقليدية.


 
خاطرة اليوم
تلك الدموع الهاميات أحبها...وأحب خلف سقوطها تشرينا
اقرأ المزيد