عاجل الطيران الإسرائيلي المعادي يجدد خرقه للأجواء والسيادة اللبنانية | المجموعات المسلحة تستهدف بالقذائف أحياء سكنية بدمشق وريفها ووحدات الجيش ترد على مصادر إطلاقها في الغوطة الشرقية | إصابة امرأة جراء استهداف المجموعات المسلحة بالقذائف قرى عين الدنانير وكفرنان وأكراد الداسنية بريف حمص..والجيش يرد على مصادر النيران | المجموعات المسلحة تستهدف بالقذائف محيط ضاحية الأسد بحرستا والجيش يرد على مصادر إطلاق القذائف. | قوات شعبية ستصل عفرين خلال ساعات لدعم صمود أهلها في مواجهة عدوان النظام التركي | لافروف: الولايات المتحدة تقوم بتشكيل ميليشيا في شرق سورية وشمالها وهذا الامر يشكل خطراً على أمن ووحدة سورية | إصابة مدني وتدمير محطة للقطار نتيجة العدوان التركي على منطقة عفرين | المجموعات الإرهابية تستهدف بالقذائف الصاروخية على محيط سوق الإنتاج بحي المحافظة تسبب بإلحاق أضرار مادية بحي المحافظة بمدينة حلب | العثور على مقبرة جماعية تضم جثامين عشرات الشهداء المدنيين والعسكريين ممن أعدمهم سابقا تنظيم /داعش/ الإرهابي بريف الرقة. | طيران العدو الإسرائيلي يجدد انتهاكه السيادة والأجواء اللبنانية خارقا جدار الصوت فوق مناطق الجنوب اللبناني |
لاعبو ريال مدريد يرجحون كفة إيسكو على حساب بيل.-
2017-05-18 10:54:56

يرغب البرتغالي كريستيانو رونالدو، هداف ريال مدريد التاريخي، عدم مشاركة الويلزي جاريث بيل، جناح الفريق، في نهائي دوري أبطال أوروبا أمام يوفنتوس الإيطالي، في 3 يونيو/حزيران المقبل.

وتعرض بيل لإصابة خلال نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، أبعدته عن الملاعب ثلاثة أشهر، ليتعرض لإصابة أخرى في السمانة، أثناء مباراة بايرن ميونيخ الألماني في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، قبل أن تتجدد أمام برشلونة في الكلاسيكو أبريل/نيسان الماضي، ليغيب اللاعب بذلك عن 28 مباراة هذا الموسم.

وأشارت صحيفة "ميرور" البريطانية، إلى أن هناك توجه عام بين لاعبي ريال مدريد يقوده كريستيانو رونالدو، بتفضيل مشاركة إيسكو، الذي يضيف توازناً وثقلًا في هجوم الملكي، على حساب بيل في نهائي كارديف.

وأوضحت الصحيفة، أن سيرجيو راموس وبيبي وكاسيميرو وفابيو كوينتراو يدعمون موقف صاروخ ماديرا، بشأن الويلزي، خاصة بعد تسجيل إيسكو لهدف أمام أتلتيكو مدريد في نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، والذي أنهى آمال الروخي بلانكوس في العودة وإقصاء الملكي.


 
خاطرة اليوم
تلك الدموع الهاميات أحبها...وأحب خلف سقوطها تشرينا
اقرأ المزيد